تصنيف مناخي مقترح لتحديد الأقاليم المناخية

(مع التطبيق على العراق وليبيا كنموذج)

  • م.م. مصطفى فلاح الحساني كلية التربية للعلوم الإنسانية - جامعة المثنى - العراق
الكلمات المفتاحية: تصنيف مقترح، التصانيف المناخية، الإقليم، التصانيف الأصولية، التصانيف التجريبية، حدود الإقليم

الملخص

    ان الدراسات الجغرافية بطبيعتها تواكب الحداثة والتطور المستمر دائماً وقد شهدت تطور في جميع افرعها وباتت تعتمد على كل شيء جديد وحديث ونتيجةٍ لهذا التطور اصبح ضرورة ملحة ايجاد تصنيف مناخي جديد كون ان التصانيف السابقة معظمها تعود للقرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين ومعظم الدراسات التي حاولت تصنيف مناخ منطقة ما تعتمد على تلك الاقاليم بسبب عدم وجود تصنيف حديث يمكن الاعتماد عليه في القرن الواحد والعشرون لذلك يعد هذا التصنيف المقترح هو محاولة من الباحث لابتكار تصنيف حديث يمكن ان يصنف اي منطقة لأربعة اقاليم مناخية (رطبة وشبه رطبة وشبه جافة وجافة) حسب نوع المناخ السائد فيها والذي اعتمد في ذلك على اربع عناصر مناخية وهي (الإشعاع الشمسي الفعلي والتساقط المطري والتبخر والرطوبة النسبية) وقد نظمت هذا العناصر في قانون رياضي تتراوح نتائجه من +1) فأكثر) الى -1) فأقل) ويتحدد نوع الإقليم بناءٍ على نتيجة المعادلة إذ كلما اقتربت نتيجة المعادلة نحو +1)) اتجه المناخ  نحو الجاف وكلما اقتربت من -1)) اتجه المناخ نحو الرطوبة واعتبر النبات الطبيعي والتربة انعكاس لنوع المناخ السائد، وقد تم تطبيق هذا التصنيف على  كل من العراق  وليبيا كعينة للحكم على مدى نجاح هذا التصنيف من جهة وتوفر البيانات المناخية لتلك الدولتين من جهة اخرى وفي حال توفر بيانات عن اي دولة اخر للعناصر الداخلة في المعادلة فيمكن تطبيقه على تلك الدول ومعرفة انواع الاقاليم المناخية السائدة فيها، وعند تطبيقه على العراق اتضح انه يحتوي على ثلاثة اقاليم مناخية يتمثل الإقليم الأول بالمناخ الرطب الذي يمثل المنطقة الشمالية من العراق أذ يشمل محطات زاخو واربيل وسليمانية وسنجار وتلعفر أذ كانت نتيجة المعادلة -1) فأكثر) والذي يشغل مساحة تقدر بحوالي 41294) كم2) اي انه يمثل نسبة (%9.5) من مجموع مساحة العراق الكلية، وفي ما يتعلق بالإقليم الثاني من الاقاليم المناخي فيتمثل بالمناخ شبه الجاف الذي يشغل مساحة تصل 50896) م 2)، أذ يمثل نسبة (%11.7) من مجموع مساحة العراق الكلية، وقد ظهر في اربع محطات مناخية وهي  الموصل كركوك وخانقين وبيجي أذ تراوحت نتائج المعادلة في هذه المحطات بين (0.4_0.1)، اما الإقليم الثالث المؤثر على العراق فيتمثل بالإقليم الجاف الذي  يشغل مساحة اكبر من باقي الأقاليم المناخية في العراق تصل الى 343153) م 2)، ويمثل نسبة (%78.8) من مجموع مساحة العراق الكلية، وقد تراوحت نتائج المعادلة في المحطات الواقعة ضمن هذا الإقليم في ما بين (0.5 _1.3). اما في ما يتعلق في ليبيا فبعد تطبيق التصنيف عليها اتضح ان هناك أربع اقاليم مناخية تؤثر عليها تمثل الإقليم الأول في (الإقليم المناخي الرطب) الذي شغل مساحة تصل الى 53137)م2) من مجموع المساحة الكلية والبالغة 1946342) م2) اي بنسبة 2.7%)) وقد شمل كل من محطة (درنة وشحات ومصراتة وطرابلس) أذ بلغت قيمة المعادلة لكل منها (-1) اما الاقليم الثاني (الاقليم المناخي شبه الرطب) فقد شغل مساحة تصل الى 72617) م2) وبنسبة تبلغ 3.7%)) وقد اشتمل على محطات (طبرق وغريان وسرت) أذ تراوحت نتيجة المعادلة فيهم بين (-7_-6) وان اعلى مساحة شغلها الاقليم المناخي الجاف أذ شغل مساحة تقدر بـ(1636797 م2) اي بنسبة (84.1%) من مساحة الدولة الكلية.

المراجع

جمهورية العراق ، وزارة النقل ، الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي في العراق ، قسم المناخ ، بيانات غير منشورة ، 2020.

References
1- Republic of Iraq, Ministry of Transport, General Authority for Meteorology and Seismic Monitoring in Iraq, Climate Division, unpublished data, 2020.
منشور
2020-09-11
كيفية الاقتباس
م.م. مصطفى فلاح الحساني. (2020). تصنيف مناخي مقترح لتحديد الأقاليم المناخية : (مع التطبيق على العراق وليبيا كنموذج). مجلة الفنون والأدب وعلوم الإنسانيات والاجتماع, (58), 451-465. https://doi.org/10.33193/JALHSS.58.2020.261
القسم
المقالات